وزير شؤون الاتحاد الأوروبي التركي: إن صح تدريب فرنسا لعناصر من “ي ب ك” فهو دعم لمنظمة إرهابية !

السفير – وكالات

قال وزير شوؤن الاتحاد الأوروبي التركي، كبير المفاوضين الأتراك، عمر جليك، اليوم الخميس، إنه إذا صحت الأنباء حول قيام القوات الفرنسية بتدريب عناصر تنظيم “ب ي د/ ي ب ك”، الذراع السوري لمنظمة بي كا كا” الإرهابية، فإن ذلك سيكون “دعماً لمنظمة إرهابية”.

وأشار جيليك، في مؤتمر صحفي عقده في العاصمة الفرنسية باريس، اليوم الخميس، عقب لقائه وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان ووزيرة الشؤون الأوروبية ناتالي لوازو، إلى أن تركيا تشارك حليفتها فرنسا في العديد من المواقف وفي مقدمتها الموقف حيال نظام بشار الأسد.

وأردف: “نحن لا نريد أن نرى أي قوات حليفة وهي تُدرب عناصر ي ب ك”.

واستذكر جليك “عثور قوات غصن الزيتون على أسلحة وذخائر تعود لحلفاء تركيا، في مخازن وأنفاق الإرهابيين في منطقة عفرين عقب تحريرها من الإرهاب”.

وتابع: “من حقنا أن نسأل عن مصدر تلك الأسلحة، وسنواصل ذلك، لأننا نقوم بمحاربة الإرهاب، لو قامت تلك البلدان الراعية لهؤلاء الإرهابيين، بإخراجهم من تلك المناطق، لما اضطررنا لتنفيذ عملية عسكرية لمكافحة الإرهاب فيها”.

وأضاف: “تقومون برعاية الإرهابيين ثم تسألون لماذا تتدخل تركيا؟”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: