وثيقة قرطاج 2: حسم النقاط الخلافية والإمضاء الجمعة المقبل

تونس – السفير

قال القيادي في حزب الاتحاد الوطني الحر، نبيل السبعي، اليوم الأربعاء 16 ماي 2018، إن “وثيقة قرطاج 2 أصبحت جاهزة وسيتم إمضاؤها يوم الجمعة المقبل ثم عرضها وتسليمها إلى لجنة الرؤساء (رؤساء الأحزاب والمنظمات الموقّعين على وثيقة قرطاج ).

وأوضح السبعي، وهو ممثل عن حزبه في اللجنة المنبثقة عن لجنة الموقّعين على وثيقة قرطاج، أنّ أغلب الأطراف المجتمعة امس الثلاثاء قد “قدّمت تنازلات بخصوص بعض نقاط الوثيقة المتعلّقة بالجانبين الاقتصادي والإجتماعي والذي يتطلب تنفيذها 4 أو5 سنوات في حين أنّ الفترة المتبقية من عهدة الحكومة الحالية هو 20 شهرا فقط ”.

وأشار إلى انّه تم أمس صياغة التوطئة وضبط نقاط الوثيقة في إطار التوافق موضّحا ان النقطة المتعلّقة بهيكلة الحكومة هي من النقاط الخلافية التي رفضت اللجنة النظر فيها سابقا لكن وخلال إجتماع امس تمّ مناقشتها والحسم فيها.

من جانبه أوضح رضا الشكندالي الخبير الإقتصادي وممثل حركة النهضة في لجنة الخبراء أنّ اللجنة توصّلت أمس إلى الحسم في “النقاط الخلافية” بعد أن أبدى رئيس الجمهورية قلقا من هذه المسألة وطالب بوثيقة خالية من النقاط الخلافية.

واوضح في هذا الصدد انّ اللجنة دقّقت في هذه النقاط الخلافية التي “يكتسيها غموض” وحسمت فيها بالحذف على غرار نقاط محلّ الخلاف مع الإتحاد العام التونسي للشغل من بينها المتعلّقة بإمضاء بعض الاتفاقيات بالنظر إلى كلفتها الكبيرة وتشعبها خاصة وانّ أغلبها يعود إلى سنة 2011 وفق قوله.

واضاف انه تمّ حذف النقاط المتعلّقة بالإصلاح التربوي بالنظر إلى وجود أطراف غير راغبة في المشاركة في هذا الإصلاح ولتقدّم المسألة بين النقابة والوزارة ونفس الشأن بالنسبة للنقطة المتعلّقة بالوظيفة العمومية والتي هي محلّ نظر بين الحكومة والإتحاد العام التونسي للشغل.

يذكر انّ لجنة الخبراء قد اجتمعت يوم امس الثلاثاء بدعوة من رئيس الجمهورية رؤساء الأحزاب والمنظمات الموقّعين على وثيقة قرطاج وذلك للاتفاق حول الصياغة النهائيّة لمشروع وثيقة قرطاج 2 على ان ينعقد اجتماع ثان نهاية الأسبوع الحالي للجنة الرؤساء للاتفاق نهائيا على المحتوى والمقترحات الواردة بها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: