مصباح الهلالي: تفادينا الأسوا.. وسيتم التعويض للمواطنين المتضررين بالزهروني

تونس – السفير

قال مصباح الهلالي الرئيس المدير العام للصوناد إنّه سيتم التعويض للمواطنين الذين تضرّرت منازلهم جراء تسرّب المياه اثر انفجار قناة جلب المياه على مستوى مفترق بن دحة بالزهروني وذلك وفقا للإجراءات المعمول بها في الحالات المماثلة.

وأكّد أنّ التعويض سيتم وفقا لما ستقرّره شركة التأمين المتاعقدة مع الصوناد بالتعاون خبراء الشركة الذين قاموا بمعاينة الأضرار.

وأشار الى أنّه سيتم أيضا التعويض للصوناد من قبل شركة المقاولات المتسببة في كسر قناة جلب المياه، مضيفا أنّ الصوناد قامت بتقدير الخسائر.

من جهة أخرى أكّد الهلالي أنّه تمّ تفادي الأسوأ في هذا الحادث بفضل سرعة ونجاعة التدخل لقطع تدفق الماء بالقناة وتجنّب حدوث أضرار بشرية، وأشار إلى أنّ 10 آلاف متر مكعب من المياه تدفقت من جملة 650 ألف متر مكعب يتم توزيعها يوميا عبر هذه القناة انطلاقا من هنشير القلة بمنوبة.

وأشار إلى أنّ عملية اصلاح العطب انطلقت منذ يوم أمس على الساعة التاسعة وتواصلت دون انقطاع، وأنّ أغلب الأشغال الرئيسية تمت وتجري الآن مرحلة التثبيت ليتم في غضون ساعة اعادة تشغيل القناة و ضخ المياه فيها تمهيدا لإعادة تزويد المناطق تدريجيا.

وقال إنّه ابتداء من الساعة الثالثة أوالرابعة مساء سيعود تزويد المياه في عدد من المناطق القريبة على أن يشمل التزويد بقية المناطق المتضررة خلال هذه الليلة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: