لعدم رصد ميزانية له: مركز الدفاع والإدماج الاجتماعي بتطاوين دُشن ولم يفتح أبوابه

تونس – السفير

لن يستقبل مركز الدفاع والإدماج الاجتماعي بتطاوين الذي دشن رسميا بداية شهر أفريل، العشرات من المشردين والضائعين في الشوارع (من 12 إلى 17 سنة) إلا في مثل هذه الفترة من العام القادم، بسبب عدم رصد وزارة الإشراف لميزانية لإدارته.

ويعتبر مركز الدفاع والإدماج الاجتماعي بتطاوين الأول من نوعه في الجهة.

للإشارة فإن تكلفة إنجاز هذا المركز بلغت حوالي 900 ألف دينار ويستقبل يوميا عشرات الطلبات للاستفادة من خدماته.

ويشار إلى أن أعوان الإدارة سيتقاضون أجورهم طيلة هذه الفترة التي لن يُفتح فيها المركز أبوابه للمنتفعين بخدماته.
وتطلب إدارة المركز من سلطة الإشراف التدخل وإيجاد حل حتى يتمكن المركز من استقبال المعنيين بخدماته.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: