قرار حركة النهضة بخصوص “الوثيقة المسرّبة” التي كشفت مخطط أبو ظبي للتعامل مع ” أزمة تونس”

تونس – السفير- أمينة قويدر

امتنع الناطق الرسمي باسم حركة النهضة عماد الخميري عن الإدلاء بأي تعليق حول “الوثيقة الإماراتية المسرّبة” التي تكشف مخطط أبو ظبي للتعامل مع تونس على خلفية أزمة منع التونسيات من السفر من وإلى الإمارات.

وأوضح عماد الخميري، في تصريح لـ”السفير” اليوم الثلاثاء 3 جانفي 2018، أن مؤسسات الحزب مازلت لم تقدم أي موقف من خصوص هذه الوثيقة في إنتظار التثبت من مصادرها، مشيرا إلى أن المكتب التنفيذي سيجتمع مساء اليوم وقد يتعرض إلى محتوى التسريب.

وأضاف الخميري أنه في صورة الحديث عن هذه الوثيقة فإن موقف الحركة الرسمي سيقع الاعلان عنه غدا الخميس، إضافة إلى عدد من المواضيع الأخرى منها وضع الكتلة النيابية، و الأوضاع الحكومية، وكل ما يتعلق بالمستجدات.

ونشرت صجيفة ” عربي21″، اليوم الثلاثاء، خبرا مفاده أنها تحصلت على وثيقة سرية مسربة تتضمن تخطيط الإمارات للتعامل مع الأزمة التونسية بعد قرار منع التونسيات من السفر عبر ناقلاتها.

وكان من بين التوصيات الثمانية التي تضمنتها الوثيقة: “تحريك جمعيّات ومواقع إعلامية داخل تونس؛ لقلب النقاش ضد حركة النهضة، بزعم أنها المسؤولة عن الأعداد الكبيرة من الداعشيات التونسيات اللواتي أصبحن يُسئن للمرأة التونسية وصورتها التقدمية في الأذهان”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: