شركة تونس للشبكة الحديدية السريعة تتبرأ من انفجار قناة جلب مياه في الزهروني

تونس – السفير

أكدت شركة تونس للشبكة الحديدية السريعة، أنه لا علاقة لها بانفجار قناة جلب المياه الرئيسية (قطر 1600 مم) التابعة للشركة التونسية لاستغلال وتوزيع المياه بجهة الزهروني غرب العاصمة، وتحديدا بما يعرف بمفترق “بن دحة”، وأنها لا تتحمل تبعاته.
وأضافت، في بلاغ لها مساء الاربعاء، أن هذا “الخلل الطارئ تسببت فيه شركة خاصة تعمل تحت إشراف مباشر لوزارة التجهيز”، معربة عن الأمل في أن يقع تدارك هذا العطب في أسرع الأوقات بما يشجع على بناء مناخ الثقة لدى السكان المتأثرين بمشاريع التهيئة في المنطقة المذكورة.
وكانت الشركة الوطنية للاستغلال وتوزيع المياه أعلنت في وقت سابق، عن تسجيل اضطراب وانقطاع في توزيع الماء الصالح للشرب بداية من ليلة الخميس في عدة مناطق من ولايات تونس وبن عروس ونابل.
وأكدت أن هذا الإنقطاع يأتي جراء تسجيل عطب طارئ على القناة الرئيسية قطر 1600 مم المزودة لجنوب تونس العاصمة والضاحية الجنوبية على مستوى مفترق “بن دحة” بالطريق الوطنية رقم 5 باتجاه باجة، والذي تسببت فيه مقاولة “بودخان” التي تقوم بأشغال لفائدة شركة شبكة الخطوط الحديدية السريعة، موضحة أنه سيتم الإعلام تباعا بتقدم الأشغال وتوقيت عودة التزويد بصفة طبيعية إثر تحديد أهمية وطبيعة العطب وشفط المياه وإخراج الجرافة العالقة بالموقع.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: