ساقية سيدي يوسف: مهربون يعتدون على دورية للحرس الديواني

تونس – السفير

تعرّضت دورية تابعة لفرقة الحرس الديواني بساقية سيدي يوسف، ظهر أمس الثلاثاء 12 جوان 2018 أثناء آداء عملها بجهة الجريصة من ولاية الكاف إلى اعتداء من قبل مجموعة من المهربين بعد أن تمّ ضبطهم بصدد تهريب المحروقات.

واوضح بلاغ صادر عن الإدارة العامة للديوانة، أن إحدى شاحنات المهربين تعمدت الاصطدام بالسيارة النظامية للديوانة ثمّ صدمت عون الدورية الذي قام بإلقاء السلسلة المسماريّة ممّا تسبّب في إصابته بكسور على مستوى الكتف، وبمحاولة أعوان الدورية السيطرة على سائق هذه الشاحنة جدّد اعتداءه على رئيس الدورية بقضيب حديدي وتجمهر بقية المهربين وقاموا برشق الدورية بالحجارة ممّا أجبرها على الانسحاب و طلب الإسناد من قوات الأمن الوطني.

وتتمثل وقائع العملية، في أنّه إثر توفّر معلومات حول تنظيم عملية تهريب للمحروقات على متن عدد من الشاحنات قادمة من القطر الجزائري عبر المسالك الجبلية بمنطقة فجّ التمر، تولّى أعوان الديوانة نصب كمين مكّن من رصد رتل من الشاحنات محمّلة بأوعية المحروقات فتمّ الإشارة لها بالتوقف و نظرا لتعمّد سائقيها مضاعفة السرعة بغية المرور عنوة تمّ استعمال السلاسل المسماريّة لإجبارها على الوقوف.

وبحضور تعزيزات أمنية تمّت السيطرة على الوضع وإيقاف المهرّب المعتدي وحجز شاحنته وإسعاف الأعوان المصابين كما تمتّ مراجعة النيابة العمومية التي أذنت بفتح تحقيق قضائي في الموضوع.

المصدر (وات)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: