جامعة التعليم العالي: ‘اتفاق الوزارة مع اتحاد إجابة مهزلة وغير قانوني’

تونس – السفير

عتبرت الجامعة العامة للتعليم العالي والبحث العلمي التابعة للاتحاد العام التونسي للشغل، الاتفاق الممضى أمس الخميس 07 جوان 2018، بين وفد وزاري ووفد من اتحاد الأساتذة الجامعين الباحثين التونسيين إجابة، غير قانوني واصفة إياه بـالمهزلة.
وقال الكاتب العامة للجامعة العامة للتعليم العالي حسين بوجرة اليوم الجمعة، إن الامضاء المشترك لا يحقق أي إضافة للأساتذة الجامعيين، على عكس ما قامت به الجامعة في اتفاق مارس 2018، الذي تم بموجبه الحصول على نصف أجر شهري تحت عنوان العودة الجامعية، يصرف بداية من شهر سبتمر 2018، إضافة إلى منحة التشجيع على نشر الأبحاث العلمية الجامعية، والتي بمقتضاها ولأول مرة في تاريخ الجامعة، ستمكن كل باحث من نشر مقالات أو براءات أو كتب من الحصول على مبلغ مالي في حدود 1600 دينار، عن كل عمل وتحتسب على منشورات السنة الإدراية الحالية ابتداء من جانفي وصولا إلى 31 ديسمبر 2018.
وذكّر بوجرة بأن الجامعة حرصت على تخصيص منحة التنسيق البيداغوجي، وإسناد منح لكافة الطلبة أبناء الجامعيين انطلاقا من شهر سبتمبر المقبل، علاوة على ضمان تعهد الوزارة بتمويل 46 بالمائة من التعاونية التي ستنجزها الجامعة العامة.
ولفت المتحدث إلى أهمية الأشكال النضالية التي قادتها الجامعة، والتي لم تهدد السنة الجامعية الحالية ومصلحة الطلبة، بل اقتصرت على إضراب بيوم بتاريخ 7 ديسمبر 2017، ويومي 20 و 21 فيفري 2018.
وأعلن أن الجامعة العامة للتعليم العالي تعتزم قريبا الدخول في مفاوضات اجتماعية للترفيع من مستوى تأجير الأساتذة وهو ما سمي بالزيادة المجزية.
يُذكر أن اتحاد الأساتذة الجامعيين التونسيين، قرر مساء أمس الخميس رفع الإضراب الإداري الذي ينفذه الأساتذة الجامعيون الباحثون منذ يوم 2 جانفي 2018، للمطالبة بالترفيع في الأجور، وانتداب الدكاترة، وزيادة ميزانية البحث العلمي.
المصدر (وات)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: