تهم خطيرة: رؤساء أحزاب لهم علاقات مشبوهة مع جهات أجنبية.. و سرّبوا معلومات خطيرة إلى حفتر!

تونس – السفير

قال رئيس الهيئة التأسيسية لحزب “المؤتمر من أجل الجمهورية” سمير بن عمر ، في تصريح لصحيفة “القدس العربي” نشر أمس الثلاثاء 20 فيفري 2018، أن هناك جهات سياسية تونسية من بينها عدد من رؤساء أحزاب تربطهم علاقات مشبوهة مع جهات أجنبية بشكل علني ومكشوف غير موارب ومنها قيادات سياسية وحزبية سافرت إلی الشرق الليبي وإلتقت المشير المتقاعد خليفة حفتر ومن بعده إلتقت في العاصمة التونسية العقيد أحمد المسماري الناطق بإسم الميليشيات التابعة للبرلمان و لحفتر وسلموهما معلومات حساسة وعقدوا مع حفتر إتفاقيات عدة.

ووصف سمير بن عمر، في ذات التصريح، هذا الأمر بالمخزي والمخجل، حيث يستباح أمن واستقرار تونس وتخترقها الأجهزة الأجنبية من أجل التأثير في الرأي العام والمسار السياسي والمس من سيادة تونس دون أن يتم تتبع الجهات المتورطة قضائيا، على حد قوله.

وقال سمير بن عمر أن الحكومة التونسية تسعی لـ”لملمة” قضية التجسس الأخيرة حيث أشار إلی انشغالها بحرب “التموقع” وهو ما يفسر غياب الجدية في حملتها المزعومة ضد الفساد، وفق تعبيره.

ومن جهة أخرى، دعا بن عمر إلی اقالة مفتي الجمهورية الذي وصفه بمفتي بن علي ويسعی منذ لحظة تعيينه من قبل الرئيس الباجي القايد السبسي إلی تشويه الثورة عبر فتاوي لا علاقة لها بالدين.

– نقلا عن النهار نيوز

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: