بمجهودات فردية للحقوقي مصطفى عبد الكبير: إطلاق سراح أكثر من 600 سجين تونسي بليبيا

مدنين – السفير

وصل ظهر السبت المعبر الحدودي برأس جدير من جهة بن قردان 45 شابا تونسيا من ولاية مدنين كانوا موقوفين بأحد السجون الليبية يتقدمهم الحقوقي مصطفى عبد الكبير. وكان الحقوقي عبد الكبير قضى نحو الأسبوع في ليبيا يجري محاورات مع السلط الليبية المعنية بملف التونسيين الموقوفين على خلفية محاولة الهجرة بطريقة غير شرعية من السواحل الليبية باتجاه ايطاليا.

ويعد هذا التحرك الثاني للحقوقي عبد الكبير في غضون ال15 يوما بعد أن تدخل في اخلاء سبيل 78 تونسيا اغلبهم من مدنين ليصبح العدد الاجمالي للتونسيين الذين اطلق سراحهم بمساعي فردية 620 شخصا من الفترة الممتدة بين 2012 الى السنة الحالية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: