بعد تسليمه لتونس: ألمانيا تطالب بإعادة الحارس الشخصي لبن لادن

تونس – السفير

قضت محكمة ألمانية اليوم الجمعة 13 جويلية 2018 بإعادة التونسي سامي.أ الحارس الشخصي لزعيم تنظيم القاعدة السابق أسامة بن لادن، من تونس إلى ألمانيا وذلك بعد صدور أمر بطرده من البلاد.

وأفادت وكالة الأنباء الفرنسية بأن المحكمة الإدارية في غلزنكيرشن وصفت طرد التونسي بـ”غير مشروع”، مضيفة أن القرار ينتهك المبادئ الأساسية لدولة القانون.

وقالت المحكمة الألمانية إن المكتب الفيدرالي للهجرة واللاجئين سيتحمل تكاليف عودة سامي أ. فورا إلى جمهورية ألمانيا الاتحادية.

ويذكر أن تونس تسلّمت اليوم الحارس الشخصي لبن لادن من ألمانيا، وأكّد الناطق باسم القطب القضائي لمكافحة الإرهاب سفيان السليتي أنّ القطب القضائي لمكافحة الإرهاب أذن بإيقاف ”سامي” (من مواليد 1976) للبحث في الموضوع منذ جوان 2018 وتم الإذن للوحدة الوطنية الأبحاث بالإدارة العامة للأمن الوطني بالقرجاني بالتعهد بالملف.

وأضاف أنّه تم إصدار تعليمات بإدراجه في التفتيش نظرا لوجود معلومات لتورطه بأنشطة متطرفة ألمانيا ومعطيات تفيد بأنّه تلقى تدريبات في أفغنسان مع إمكانية اضطلاعه سابقا بمهمة الحارس الشخصي لبن لادن، مشيرا إلى أنّه ستم إحالة الملف على النيابة العمومية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: