الهزتان الأرضيتان بمزونة وقابس ارتداد لرجة حدثت في ماي 2018

تونس – السفير

فسر مساعد مدير قسم الجيوفيزياء بالمعهد الوطني للرصد الجوي، خير الدين العطافي، الهزتين الارضيتين اللتين سجلتهما مصالح الزلازل، الاحد الماضي بمزونة وقابس، بوجود منطقة منزل الحبيب بتقاطع العديد من الصفائح التكتونية، التي غالبا ما تكون ناشطة، مما يتسبب في حدوث هزّات أرضيّة.

وقال، في تصريح ل”وات”، أن الرجتين هما ارتداد لهزة وقعت في 21 ماي 2018 في منطقة قابس ومنزل الحبيب بقوة 5.1على سلم رشتر وأنه رغم أن السكان شعروا بهما لم يكن للرجتين انعكاسات خطيرة على البناءات.

“تبعا لرجة 21 ماي 2018 ، سجلنا إلى حدود اليوم عشرات الهزات” وفق ما ابرزه العطافي مبينا ان هذه الهزات الارتدادية، التي يمكن ان تتواصل لعدة ايام وعدة اسابيع او لعدة شهور لا يمكن ان يكون لها الاثر الكبير.

وأشار إلى أن من بين أخطر الزلازل، التي تم تسجيلها حدثت خلال سنة 1970 بجهة سيدي ثابت من ولاية أريانة وبلغت قوتها 5.9 درجة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: