الإعتداء على لاعبي الإتحاد المنستيري في قابس

السفير – رياضة

 

أكد ناجي عاشور مدرب صنف النخبة بالإتحاد الرياضي المنستيري ، أن عديد الأحداث المؤسفة حصلت في قابس، وذلك في إطار المباراة المبرمجة بين الفريقين.

وكشف عاشور في تصريح لإذاعة جوهرة أف أم، أن الإستفزازات إنطلقت قبل بداية المقابلة وأثناء عملية مراقبة الإجازات من قبل لاعب من مستقبل قابس و رد عليه لاعب من فريق الإتحاد، مما تسبب في توتر الأجواء وتحول الميدان إلى حلبة للمناوشات والمطاردات بين اللاعبين الذين فرّ بعضهم إلى خارج الملعب وإحتمى البعض الآخر داخل ثكنة الأمن، كما تم الإعتداء بالعنف على أحد لاعبي الإتحاد المنستيري مما تسبب في إصابته على مستوى رأسه وحتى طاقم التحكيم تم الإعتداء عليه.

وأضاف مدرب الفريق أنه لولا تدخل قوات الأمن لتطورت الأمور نحو الأسوأ، وختم عاشور كلامه قائلا: ‘ إن مثل هذه المشاهد المؤسفة لا تمت للرياضة بصلة، ونحن في انتظار تقرير الحكم لتحديد المسؤوليات واتخاذ القرارات في كل ما وقع’.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: