أفغانستان: العثور على طيار روسي مفقود منذ 30 سنة حيّا

تونس – السفير

فاجأ طيار سوفيتي أُسقطت طائرته فوق أفغانستان سنة 1987، واعتبر مفقودا دون أثر، رفاقه بأنه ما زال حيا يرزق حتى اليوم في هذا البلد، الذي شهد حروبا متداخلة منذ ذلك الحين.
وأبلغ رئيس اتحاد المظليين الروس، وبطل الاتحاد السوفيتي، الفريق أول فاليري فوستروتين، وكالة نوفوستي الرسمية، أمس الجمعة غرة جوان، أنه تم العثور في منطقة نائية بأفغانستان على طيار عسكري سوفيتي على قيد الحياة ، كانت قد أسقطت طائرته هناك في ثمانينات القرن الماضي، وفقد أثره تماما.
وقال فوستروتين “بعد العثور على هذا الطيار الروسي حيا يرزق، وهذا أمر مستغرب جدا، فإنه الآن بحاجة إلى مساعدة ليس فقط مالية، ولكن أيضا لمساعدة إدارية، وكذلك لمساعدة المنظمات غير الحكومية، ولجهود دبلوماسية من أجل ضمان عودته إلى أرض الوطن”.
ولم يذكر الجنرال الروسي اسم الطيار ورتبته العسكرية، مشيرا إلى ضرورة الحفاظ على سرية المعلومات حتى إنجاز عملية إنقاذه بالكامل.
لكن الضابط الروسي أشار إلى أنه تمت مناقشة هذه المسألة مع ممثلي أفغانستان على هامش حفل سنوي لتوزيع الجوائز أقامه صندوق “إخوان القتال – “أخوات السلاح” الخيري الدولي للمحاربين القدامى، الذي عقد أول أمس الخميس بضواحي موسكو.
المصدر (روسيا اليوم)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: